أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الخميس 22 فبراير 2018.

مجلس حكماء ليبيا يبحث أوضاع نازحي تاورغاء

 
 

عقد مجلس حكماء ليبيا، اجتماعاً في بلدة هراوة غرب بنغازي ضم نائب رئيس حكماء بنغازي، ولجنة المصالحة الوطنية ورئيس المجلس الاجتماعي لقبيلة الزوية، وأهالي وأعيان بلدية أجدابيا لبحث أوضاع نازحي مدينة تاورغاء.

ونقلت وكالة الأنباء الليبية عن نائب رئيس حكماء بنغازي وضواحيها لشؤون النشاط الوطني محمد بوزيد الدرسي قوله إن المجتمعون بحثوا تطورات أزمة نازحي تاورغاء مؤكدين ضرورة عودتهم إلى مدينتهم.

وأكد الدرسي أن المجتمعين طالبوا لجنة المصالحة الوطنية بإيجاد "سبيل لضم أطراف من مصراتة، للتعرف أكثر على الأسباب والمعوقات التي تمنع عودة الأهالي إلى ديارهم، وقد وعدت اللجنة ً" بالاستجابة للطلب .

وأشار الدرسي إلى أن الجميع لا يريد حرب جديدة وإنما تنفيذ "القرار الذي تم الاتفاق عليه مسبقاً في سلام" في إشارة إلى قرار المجلس الرئاسي بعودة أهالي تاورغاء بموجب اتفاق وقع بين مصراتة وتاورغاء يقضي بعودة النازحين لمدينتهم.

من جهته، قال المسؤول عن رابطة تاورغاء الاجتماعية ببنغازي محمد عكاشة إن أهالي المدينة يسعون "للصلح وعودة الأهالي لأراضيهم" مؤكدا أن العودة حق طبيعي "وشرعي وأن أي تأخير سيزيد من الضرر على الأطفال والنساء المقيمين في العراء" .

وكانت مجموعات مسلحة تابعة للمجلس الرئاسي منعت أهالي تاورغاء من العودة إلى مدينتهم رغم أن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج كان أعلن الأول من فبراير الجاري موعدا لعودتهم.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل ساهمت منصات التواصل الإجتماعي في دعم المصالحة الوطنية بين أبناء الشعب الليبي وإنهاء الإنقسام السياسي?

نعم - 6.7%
الى حد ما - 33.3%
لا - 56.7%

مجموع الأصوات: 30
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع