أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الإثنين 16 يوليو 2018.

المنتدى الثقافي العربي ببريطانيا يُنظم ندوة حول المشهد السياسي الليبي

 

نظم المنتدى الثقافي العربي ببريطانيا في العاصمة لندن ندوة حول المشهد السياسي الليبي الدي شارك فيها العديد من السياسين والإعلامين. وكان من ضمن المشاركين في الندوة من ليبيا الدكتور رمضان بن زير استاد القانون الدولي وحقوق الانسان الذي تحدت عن اول انتخابات تشريعية في 7/7/2012 باعتبارها اول انتخابات تشريعية تعقد في ليبيا بعد التورة وانبتق عنها المؤتمر الوطني العام والذي استمر ما يقرب من سنتين. وأضاف د. بن زير بأن انتكاسة التغير في مصر بسبب عودة حكم العسكر من جديد قد كان له تأتير مباشر علي المشهد السياسي الليبي خاصة بعد اعلان حفتر في شهر فبراير 2014 تمرده على السلطة الشرعية في خاطبه المتلفز على قناة العربية الذي أعلن فيه تجميد الإعلان الدستوري وسيطرته على السلطة والذي قوبل بالرفض من قبل الحكومة التي أمرت بالقبض عليه. لكنه تمكن من مغادرة العاصمة طرابلس وبعد ثلاثة أشهر أعلن عن انطلاق عملية الكرامة من بنغازي بدعم مصري اماراتي و التي راح ضحيتها الآلاف من الشباب، بالاضافة إلى الدمار الدي لحق بمدينة بنغازي. كما أوضح د. بن زير بانه لا توجد مؤسسة عسكرية حقيقية في ليبيا وإنما عبارة عن كتائب لا ترتقي الى جيش منظم يلتزم بالضبط والربط مثل باقي جيوش العالم. وقد أشار د. بن زير بأن ليبيا قادرة استيعاب كل ألوان الطيف السياسي ودون إقصاء أو تهميش لأحد مشيدا بانتخاب هيئة الرياسة للمجلس الأعلى للدولة التي اتصفت بالشفافية والديمقراطية مذكرًا بان هذه الخطوة تحسب لهيئة الرئاسة السابقة للمجلس الاعلى للدولة بقيادة د. عبد الرحمن السويحلي الذي التزم بإجراء الانتخابات في موعدها ودون مماطلة وهده الخطوة التي اتخدها المجلس خطوة متقدمة رسخت مبدأ التداول السلمي على السلطة. إلا أن ثمة أطراف إقليمية ودولية فاعلة في المشهد خاصة الإمارات ومصر والسعودية ترفض أي دور لتنظيم الاخوان المسلمين في ليبيا علي اعتبار الرئيس الجديد السيد خالد المشري من المحسوبين على تنظيم الاخوان مصيفاً ان ليبيا قادرة على تجاوز كل ذلك وسوف تكون نمودجًا لباقي دول الربيع العربي في كيفية التعايش بين كل الأطراف السياسية هدا النموذج سوف يكون مختلفا عن النموذج التونسي والمصري. مؤكداً علي أن ليبيا لن تُحكم بحكم العسكر من جديد وسوف تبنى الدولة الديمقراطية دولة القانون والمؤسسات وفِي ختام مداخلته طلب من كل الدول رفع أيديها عن ليبيا وعدم التدخل في شؤونها الداخلية. الليبيون وحدهم القادرون على حل مشاكلهم وليبيا لليبين.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

بعد منح الإعتمادات للتجار هل لاحظت إنخفاضاً في أسعار السلع التموينية؟

نعم - 0%
إلى حد ما - 19.6%
لا - 78.3%

مجموع الأصوات: 46
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع