أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الخميس 18 أكتوير 2018.

الاتحاد يطلب النقاط الثلاث في مباراة الأهلي بنغازي

 

أصدرت اللجنة التسييرية بنادي الاتحاد بيان استهجان لما تعرض له فريق الكرة الأول أثناء التواجد في مدينة بنغازي، حيث تعرضت بعثة الفريق لاعتداءات بالضرب بالعصي والطعن بالسلاح الأبيض، الأحد.

وتواجد الاتحاد في بنغازي من أجل المرحلة الرابعة من منافسات التتويج للنسخة رقم (45) بالدوري الليبي الممتاز لكرة القدم لموسم 2018/2017.

وقال البيان «رغم الوعود التي قطعها المسؤولون والجهات الأمنية والرسمية التي تم الاتصال بها بمراسلات رسمية ونذكر منها مديرية أمن بنغازي وإحدى الكتائب العسكرية التي تؤمن منطقة بنينا، إلا أن ذلك لم يمنع الاعتداء على الفريق عند الصعود إلى الحافلة والتهجم على اللاعبين والطاقم الإداري والفني مما أدى إلى إصابة اللاعبين أحمد الزوي وطارق الجمل وعبدالعزيز بريش والمصور أحمد زايد وبعض الإصابات الطفيفة لعدد آخر من اللاعبين».

وأضاف «حدث كل ذلك نتيجة للشحن الكبير من قبل بعض المسيرين للنادي الأهلي بنغازي، وخاصة ما جاء في بيان النادي عقب لقاء الفريقين بملعب طرابلس وما ورد فيه من تهديد مبطن، وكذلك التصعيد والتأجيج الذي جاء من خلال قناة الحدث بتخصيصها حلقة للتهجم على نادي الاتحاد ومحاولة التشكيك في انتصاراته، حيث اتضح جليًا أن الهدف كان منع الاتحاد من التتويج والتأثير على الحكام والرأي العام، وقد رأينا نتيجة ذلك في مباريات الاتحاد التالية، وما حدث في بنغازي هو آخر تبعات ونتائج هذا التأجيج الممنهج».

واختتم البيان قائلاً «وعليه.. فإن نادي الاتحاد يطالب اتحاد الكرة باحتساب نتيجة مباراته أمام الأهلي بنغازي لصالحه في إياب الدور الرباعي، ونقل بقية مبارياته المدرجة في مدينة بنغازي إلى ملعب محايد، وذلك لعدم توافر الأمن، كما سيتم تقديم مذكرة للاتحاد الليبي لكرة القدم توضح تفاصيل الاعتداء السافر».

أضف تعليق


كود امني
تحديث

بعد منح الإعتمادات للتجار هل لاحظت إنخفاضاً في أسعار السلع التموينية؟

نعم - 0%
إلى حد ما - 19.6%
لا - 78.3%

مجموع الأصوات: 46
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع