أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأحد 22 يوليو 2018.

«لاستامبا» تدعو إلى تحالف إيطالي - أميركي ضد فرنسا في ليبيا

«لاستامبا» تدعو إلى تحالف إيطالي - أميركي ضد فرنسا في ليبيا

 

 

دعت جريدة «لا ستامبا» الإيطالية إلى إرساء تحالف عملي وفعلي بين الولايات المتحدة وإيطاليا لإدارة الوضع في ليبيا والتصدي لسعي فرنسا، توجيه العملية السياسية في البلاد وإزاحة إيطاليا وضرب مصالحها.

وقالت الجريدة في افتتاحية كتبها رئيس تحريرها موريسيو موليناري، إن الزيارة المقررة لرئيس الوزراء جوزيبي كونتي إلى واشنطن واجتماعه نهاية الشهر مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب يجب أن تكون مناسبة لنسج هذا التحالف.

وأوضحت الجريدة أنه على كونتي أن ينقل مخاوف إيطاليا تجاه الدور الفرنسي في ليبيا للرئيس، وأن يعرض عليه استخدام القواعد العسكرية الإيطالية في منطقة المغرب العربي.

واعتبرت «لاستامبا» أن مباراة حامية تجرى بين روما وباريس، وأن هذه الأخيرة أطلقت العنان للقائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر، لبسط سيطرته على البلاد وممارسة أكبر قدر من الضغوط على حكومة فائز السراج في طرابلس.

وقالت إن «حفتر يوظف انتصاراته العسكرية لتوسيع دائرة نفوذه وتهديد إيطاليا والاتحاد الأوروبي، بوقف التعاون في ملف الهجرة الحيوي للأوروبيين».

وأشارت الجريدة إلى أن إيطاليا تعارض بوضوح الأجندة السياسية التي وضعها الرئيس الفرنسي ماكرون في ليبيا وتنظيم انتخابات قد لا تؤدي إلا لمزيد من الفوضى، مشيرة إلى أن «ماكرون قام بتهميش مصراتة وقادة الميليشيات في طرابلس من خلال مبادرته الأخيرة».

وأوضحت أن روما تريد اعتماد الدستور واتخاذ خطوات محددة قبل أي اقتراع، مشيرة إلى وجود معسكرين دوليين في إدارة الأزمة الليبية، الأول تقوده فرنسا ويجمع دولاً عربية وروسيا، ويدعم خطة ماكرون للسيطرة على الوضع، أما الآخر فتديره إيطاليا وتركيا وهو مناهض لحفتر، في حين لا يزال الموقف الأميركي غير واضح.

وأكدت الجريدة أن الدور الفرنسي في ليبيا يهدد الأمن القومي الإيطالي نفسه، وأنه رغم نفي ماكرون أية توجهات عدوانية، فإن سياسته تهدف إلى تهميش إيطاليا في مجمل المغرب العربي.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

بعد منح الإعتمادات للتجار هل لاحظت إنخفاضاً في أسعار السلع التموينية؟

نعم - 0%
إلى حد ما - 19.6%
لا - 78.3%

مجموع الأصوات: 46
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع