أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأربعاء 18 يوليو 2018.

قوة حماية درنة تنفي سيطرة قوات الكرامة على المدينة

 

نفى مصدر من قوة حماية درنة، انسحاب قواتهم من مواقعها وسيطرة قوات عملية الكرامة على كامل المدينة شرق ليبيا.

وأكد المصدر، استمرار وجود عناصر قوة حماية درنة في منطقة المدينة القديمة وحي المغار والقلعة وأجزاء من شيحا الشرقية، مشيرا إلى أن قوات الكرامة تواصل استهدافهم مواقعا بدرنة بالمدفعية الثقيلة منذ فجر السبت، بحسب ما نقلت قناة ليبيا الأحرار.

وقد أعلن قائد عملية الكرامة اللواء المتقاعد خليفة حفتر، الخميس، ما أسماه بـ”تحرير مدينة درنة الغالية على نفوس كل الليبيين، وعودتها آمنة مطمئنة إلى أحضان الوطن لتعم الفرحة كافة أرجاء ليبيا”، على حد تعبيره.

وجاءت سيطرت قوات حفتر على أجزاء كبيرة من درنة بعد أن عاش أهالي المدينة أوضاعا إنسانية صعبة بسبب الحصار الخانق الذي فرضته قواته منذ قرابة ثلاثة أعوام على درنة، وأدى إلى حدوث نقص حاد في المواد الغذائية والطبية وغيرها من الاحتياجات الأساسية مثل الوقود وغاز الطهي والكهرباء.

وقد تعرضت الأحياء السكنية بمدينة درنة الساحلية شرق ليبيا طوال السنوات الماضية لقصف جوي متواصل من قبل طائرات مصرية وإماراتية داعمة لقوات حفتر، ودكها بالمدفعية الثقيلة والمتوسطة، راح ضحيت هذا العدوان عدد من القتلى والجرحى من ضمنهم عشرات المدنيين بينهم أطفال ونساء، إضافة إلى تضرر البنية التحتية ونزوح عشرات العائلات خارج المدينة.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

بعد منح الإعتمادات للتجار هل لاحظت إنخفاضاً في أسعار السلع التموينية؟

نعم - 0%
إلى حد ما - 19.6%
لا - 78.3%

مجموع الأصوات: 46
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع