أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الإثنين 12 نوفمبر 2018.

صندوق تحقيق الاستقرار في ليبيا يعتمد آلية جديدة لتعزيز عمله

 
 

اعتمد شركاء صندوق تحقيق الاستقرار في ليبيا الإثنين آلية جديدة لتعزيز دعم الصندوق للبلديات من أجل تحسين الحياة اليومية للمواطنين الليبيين وتوفير الخدمات التي يحتاجونها.

وقد تعهد كل من المجتمع الدولي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي خلال الإجتماع بتحسين التعاون مع وزارة الحكم المحلي وبناء شراكات مع مؤسسات الخدمات العامة بالإضافة إلى مواصلة التسيق مع برامج دولية أخرى.

وقال السيد الدكتور الطاهر الجهيمي، وزير التخطيط بحكومة الوفاق الوطني خلال مؤتمر صحفي انتظم عقب الاجتماع:

"يركز صندوق تحقيق الاستقرار في ليبيا على استعادة الخدمات في المناطق الأكثر تضرراً. لقد اجتمعنا اليوم لمراجعة أنشطة هذا المشروع  ومناقشة آليات تعزيز فعاليته."

من جهتها قالت السيدة ماريا فال ريبيرو، نائبة الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة والممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في ليبيا:

"إن هذا برنامج طموح تم تصميمه لمساعدة الليبيين في أصعب المواقف. اتفقنا اليوم على تعزيز عمل صندوق تحقيق الاستقرار و ومواءمته مع خطة عمل الممثل الخاص للأمين العام في ليبيا."

يشار إلى أن صندوق تحقيق الاستقرار في ليبيا يعد مبادرة متعددة المانحين تهدف إلى مساعدة السلطات الليبية على تقديم الخدمات للمواطنين وبناء السلام. وقد قام الصندوق منذ شهر أبريل 2016 بتنفيذ 285 مشروعا في سبع مدن ليبية وهي: بني وليد وبنغازي وككلة وسبها وسرت وطرابلس وأوباري.

بعد منح الإعتمادات للتجار هل لاحظت إنخفاضاً في أسعار السلع التموينية؟

نعم - 0%
إلى حد ما - 19.6%
لا - 78.3%

مجموع الأصوات: 46
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع