أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأحد 09 ديسمبر 2018.

محلل سياسي أيطالي يقارن بين السراج وحفتر في أحداث طرابلس الاخيرة

روما – قال محلل سياسي إيطالي إن “الحقائق تظهر أن الحوار مع الجنرال خليفة حفتر أو مع الميليشيات نفسها، أمر ضروري لتحقيق الاستقرار” في ليبيا، سواء “شئنا ذلك أم أبينا”.

وفي مقابلة مع وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء، تعليقاً على اللقاء الذي جمع في بنغازي أمس بين وزير الخارجية إينزو موافيرو ميلانيزي، والمشير خليفة حفتر، رأى الباحث بمعهد دراسات السياسة الدولية (ISPI) وبالمجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية (EFCR)، ستيفانو توريللي، أن زيارة الوزير لبنغازي “إشارة غير عشوائية تسمح بتأويل واضح”.

وتابع “فمن ناحية، تشعر إيطاليا بأن هناك حاجة لإعادة تأكيد دورها في ليبيا الى حد ما”، وبشكل خاص “في وقت تحتد فيه المنافسة مع فرنسا”، ومن “الجانب الآخر، تعني (الزيارة) أن هناك بداية لتحديد الخطوط العريضة لمحاولة حل الأزمة، تشمل حفتر أيضاً”، الذي “لم يعترف به المجتمع الدولي رسمياً حتى الآن كعنصر فاعل على الأقل”.

وسلط الباحث الضوء على أن “حفتر يؤثر على ما يحدث في ليبيا”، في الوقت الذي “يُظهر رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، وعلى نحو متزايد، أنه لا يمتلك السيطرة على أي شيء، ولا حتى على ما يحدث في طرابلس”.

وخلص توريللي مؤكدا أنه “لهذا السبب، فمن الجوهري أن تكون هناك مشاركة مباشرة أو غير مباشرة لحفتر”، وذلك “بغض النظر عن مسألة الجدارة أو اعتباره شخصًا موثوقًا به أم لا”.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك ماهو المسبب الرئيسي للإزدحام المروري؟