أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الإثنين 22 أكتوير 2018.

معلمون غاضبون بليبيا و السبب التقييم مقابل العلاوة

مدرسة ليبية في بنغازي - أرشيف

لأول مرة، بدأ المعلمون في ليبيا اختبارات تقييم تنظمها وزارة التعليم بحكومة الوفاق الوطني كخطوة للرفع من كفاءة المعلمين ومعرفة احتياجاتهم التدريبية.

وأثارت الاختبارات التقييمية جدلا واسعا في ليبيا بين مرحب بها، وبين رفضين لها بحجة أن "إجراء اختبار لتقييم المعلمين بعد هذه السنوات إهانة للمعلمين".

وأكد وزير التعليم عثمان عبد الجليل على أن برنامج تقييم المعلمين هو "خطوة رائدة ومهمة لتطوير قطاع التعليم بشكل عصري يحقق غايات وسياسات التعليم في ليبيا".

ورفضت بعض نقابات المعلمين في البلديات عملية تقييم هاته وطالبوا المعلمين في جميع أنحاء ليبيا بالاعتصام إلى حين إلغاء هذا القرار.

في هذا الصدد، يوضح وكيل وزارة التعليم عادل جمعه بأن القرار يأتي بعد مطالبة المعلمين بدورات تدريبية لتطوير كفاءاتهم.

ويضيف جمعه في تصريح لـ"أصوات مغاربية" بأنه "عندما خاطبنا المركز العام لتدريب المعلمين لمنح المعلمين دورات تدريبية أفادنا المركز بضرورة إجراء تقييم للمعلمين لمعرفة احتياجاتهم أولا".

ويقول جمعه إن هذا الاختبار المقرر "لا وجود فيه لنجاح أو رسوب كما يشاع على صفحات التواصل الاجتماعي".

ويشير المتحدث إلى أن المعلمين الذين سيحصلون على نتائج ضعيفة سينقلون إلى الاحتياط ويحرمون من العلاوة المقررة من وزارة التعليم التي سيعمل بها قريبا.

رفض للقرار

من جانبها، عبرت نقابة المعلمين في ليبيا عن رفضها لقرار وزارة التعليم بإجراء اختبار تقييمي للمعلمين، مطالبة المعلمين في جميع المدن الليبية بعدم دخول الاختبار المعلن.

وأوضح المتحدث باسم نقابة المعلمين أشرف أبوراوي بأن قرار وزير التعليم "يخالف جميع اللوائح والتشريعات الليبية المعمول بها بينها القانون رقم 12".

ويصف أبوراوي الطريقة التي جاء بها القرار بـ"الارتجالية والمهينة للمعلمين" مستطردا "سنحرك دعوى قضائية ضد القرار في القضاء الإداري المختص".

وعن إمكانية فرض العقوبات على المعلمين المتغيبين يقول "ليس هناك أية لائحة أو قانون يمكن وزارة التعليم من اتخاذ عقوبات أو فصل المعلمين".

خطوة جيدة

من جانبه، يرى الناشط المدني والحقوقي طارق لملوم بأن قرار وزارة التعليم "خطوة جيدة "يحتاج لها قطاع التعليم في ليبيا.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

بعد منح الإعتمادات للتجار هل لاحظت إنخفاضاً في أسعار السلع التموينية؟

نعم - 0%
إلى حد ما - 19.6%
لا - 78.3%

مجموع الأصوات: 46
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع