أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الخميس 15 نوفمبر 2018.

الديسكة نحن لسنا إرهابين نقاتل في ضواحي درنة

انسامد - 9 اكتوبر - تشرين الاول - مازالت درنة تقاوم سيطرة المشير خليفة حفتر مع وجود بعض بؤر المقاومة في ما يعادل ثلث المدينة الواقعة في شرق البلاد هذا ما اكده محمد الديسكة قائد قوات حماية شمال درنة احد قادة المقاومة ضد الجيش الوطني و المعارض لسياسة حفتر.

في حديث خاص لوكالة الانباء الايطالية انسا ..اكد اليسكة انه لا تربطهم اية علاقات بالقاعدة او باي تنظيم اسلامي كما يشاع عنهم و اكد انهم ليسوا سوي ابناء درنة و يدافعون عنها ضد كل الميليشيات .

و اشار الي ان قوات حماية درنة قاومت التنظيمات الاسلامية مثل داعش و غيرها مشيرا بشكل غير مباشر الي طرد الارهابيين منها في ابريل 2016.

كانت درنة تعتبر معقل الجهاديين منذ سقوط نظام معمر القذافي منذ 2011 ووقعت تحت حصار قوات حفتر لمدة ثلاث سنوات الي ان اعلن في النهاية عن تحريرها كاخر معقل للارهابيين في شرق ليبيا.

و اكد الديسكة ان مسرح عملياتهم ليس سوي المطار و المدينة القديمة مؤكدا ان الجيش يسيطر علي 70 بالمائة من درنةخاصة منطقة وسط المدينة.

و ختم الديسكة حديثه بالقول انه خلال ثلاثة اعوام من القتال فقدت قوات عملية الكرامة 1500 مقاتل بينما فقدت قوات الحماية 170 مقاتلا.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

بعد منح الإعتمادات للتجار هل لاحظت إنخفاضاً في أسعار السلع التموينية؟

نعم - 0%
إلى حد ما - 19.6%
لا - 78.3%

مجموع الأصوات: 46
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع