أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأحد 16 ديسمبر 2018.

تهريب آثار من ليبيا إلى اسبانيا

تابع رئيس جهاز الشرطة السياحية وحماية الآثار العميد مبروك الزائدي، مع السفير الأسباني فرانسيسكو دي ميخال، عدة قضايا تهريب آثار من بينها قضية قطع أثرية منقولة من ليبيا إلى أسبانيا.

وقال المكتب الإعلامي للهيئة العامة للسياحة إن رئيس جهاز الشرطة السياحية وحماية الآثار «شددعلى أهمية تعزيز التعاون بين الجهاز ونظيره في أسبانيا، لاسيما في مجال التدريب وتبادل المعلومات».

من جانبه أبدى السفير الأسباني فرانسيسكو دي ميخال ترحيبه بالأفكار والمقترحات والنقاط التي نوقشت خلال اللقاء.

كما أعرب السفير الأسباني عن «أمله في تعزيز التعاون في المجال السياحي بين البلدين، وحرصه على عرض المقترحات والأفكار التي تبادلها مع الجانب الليبي على الجهات المعنية في بلاده»

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك ماهو المسبب الرئيسي للإزدحام المروري؟