أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الخميس 15 نوفمبر 2018.

مغاربة عالقون بليبيا يناشدون الملك محمد السادس ترحيلهم

ناشد 28 مغربياً عالقاً في ليبيا، الأحد، عاهل البلاد الملك محمد السادس وحكومة بلادهم «التدخل لإعادتهم إلى المغرب»، ونشر مركز مكافحة الهجرة غير الشرعية في العاصمة الليبية طرابلس فيديو يخص مهاجرين مغاربة في ليبيا . وقال عز الدين ثابت، المسؤول في تنسيقية الجالية المغربية بليبيا (غير حكومية)، للأناضول، إن مهاجرين مغاربة في ليبيا عددهم 28 يتواجدون حالياً بمقر جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية في العاصمة طرابلس.

مناشدة الملك محمد السادس للتدخل

وأضاف ثابت أن «جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية بطرابلس (تابع لوزارة الداخلية) نشر الأحد 28 أكتوبر/تشرين الأول 2018، مقطع فيديو يخص مهاجرين مغاربة في ليبيا يناشدون فيه الملك محمد السادس وحكومة بلدهم للتدخل لإعادتهم إلى المغرب».

من جانبه، قال أحد العالقين المغاربة، في الفيديو، الذي نشره جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية بطرابلس على صفحته بموقع «فيسبوك»: «عددنا 28 ومعنا سيدتان، ونناشد الملك محمد السادس، والحكومة من أجل التدخل لإعادتنا إلى أهلنا». وقال مغربي آخر: «نحن هنا منذ أكثر من 6 أشهر، بيننا كبار سن مرضى، نتمنى تدخلاً عاجلاً لضمان عودتنا إلى بلادنا».

وفي يناير/كانون الثاني الماضي، رحّلت الرباط 338 مغربياً من العالقين في ليبيا، حسب بلاغ للوزارة المكلفة بالهجرة التابعة لوزارة الخارجية المغربية.

فيديوهات سابقة تخص مهاجرين مغاربة في ليبيا

إذ نشر مركز مكافحة الهجرة غير الشرعية، في العاصمة الليبية طرابلس فيديو على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك يخص مهاجرين مغاربة في ليبيا ، يطالبون فيه الحكومة في المملكة بالتدخل لإنقاذهم. ويظهر مقطع الفيديو الذي نشره جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية الليبي، اليوم الأحد 27 مايو/أيار 2018، مهاجرين مغاربة في ليبيا وهم يقصون معاناتهم مع طول فترات احتجازهم، حيث قالوا إن من بينهم من أمضى أزيد من سنتين في الاحتجاز، ومنهم من يفكر في الانتحار بسبب سوء الأوضاع، وهم لا يطلبون سوى العودة لبلدهم.

وكانت أول مجموعة من المغاربة المحتجزين بليبيا منذ أشهر، قد عادت شهر ديسمبر/كانون الأول، إلى المغرب، عبر طائرة خاصة تابعة للخطوط الملكية المغربية، وانطلقت من مطار مدينة جربة التونسية، أمنتها الوزارة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة. وكشفت الوزارة أنها وفَّرت كل الإمكانات اللوجيستيكية لنقل العالقين عبر حافلات إلى المدن الأصلية، وكذا التغذية، وعملت على تعبئة طاقم طبي متعدد الاختصاصات. ومنذ 2011، تشهد ليبيا انقساماً، تجلى مؤخراً في سيطرة قوات خليفة حفتر، المدعومة من مجلس النواب، على الشرق الليبي، في حين تسيطر حكومة «الوفاق الوطني»، المعترف بها دولياً، والمدعومة من المجلس الأعلى للدولة على معظم مدن وبلدات غربي البلاد.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

بعد منح الإعتمادات للتجار هل لاحظت إنخفاضاً في أسعار السلع التموينية؟

نعم - 0%
إلى حد ما - 19.6%
لا - 78.3%

مجموع الأصوات: 46
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع