أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأحد 09 ديسمبر 2018.

اتفاق فنية بين ليبيا والمجلس الدولي للزيتون

 
 

  مدريد(يونا)- احتضنت العاصمة الإسبانية مدريد، أخيراً، توقيع اتفاق فني بين كل من ليبيا والمجلس الدولي للزيتون التابع للأمم المتحدة بهدف تقديم الدعم الفني واللوجستي لليبيا في مجال الزيتون، وذلك بحضور وزير الزراعة الإسباني ووزيري الزراعة بكل من تونس ومصر، ومدير الإدارة العامة للشرق الأوسط ومدير إدارة المغرب العربي بوزارة الخارجية الإسبانية.
يهدف الاتفاق إلى حصول ليبيا على الدعم لمعامل حسية وكيمائية والتدريب في المجال الحسي (التذوق) والمجال الكيميائي، وبما يضمن تصدير الإنتاج الليبي إلى كافة دول العالم مباشرة من ليبيا ومكافحة الأمراض وتحديد المواصفات في المستقبل.

يذكر أن دولة ليبيا يوجد بها ثاني أكبر مزرعة للزيتون في العالم بعد مزارع إسبانيا، وكذلك تعتبر ليبيا عضو مؤسس في المجلس الدولي للزيتون.
أما المجلس الدولي للزيتون فهو المنظمة الحكومية الدولية الوحيدة في العالم في مجال زيت الزيتون وزيتون المائدة. تم تأسيسه في مدريد، إسبانيا، في عام 1959، برعاية منظمة الأمم المتحدة. كان يُعرف في السابق باسم المجلس الدولي لزيت الزيتون حتى2006 ، وهو العام الذي تغيّر فيه هذا الاسم، ويعمل المجلس على تشجيع التعاون التقني الدولي في مجالات مشاريع الأبحاث والتنمية، والتدريب ونقل التكنولوجيا، وتشجيع توسّع التجارة الدولية لزيت الزيتون وزيتون المائدة، ووضع وتحديث معايير التجارة الدولية للمنتج وتحسين الجودة.

كما يعمل المجلس على تحسين التأثير البئيي لزراعة وصناعة الزيتون، وترويج الاستهلاك العالمي لزيت الزيتون وزيتون المائدة من خلال حملات مبتكرة وخطط عمل، وتوفير معلومات واضحة ودقيقة وإحصائيات حول عالم الزيتون وسوق زيت الزيتون.
ويعمل كذلك على تمكين ممثلي الحكومات والخبراء من الاجتماع بانتظام لمناقشة المشاكل والمسائل المختلفة وتحديد أولويات أعمال المجلس الدولي للزيتون، والعمل بشراكة وثيقة مع القطاع الخاص، تشمل عضوياته أهم المنتجين والمصدرين الدوليين لزيت الزيتون وزيتون المائدة. ويضم المنتجين الأعضاء في المجلس الدولي للزيتون 98% من الإنتاج العالمي، الموجود رئيسيا في منطقة البحر الابيض المتوسط.
يلتزم المجلس الدولي للزيتون بالتنمية المتكاملة والمستدامة لعالم زراعة الزيتون. ويعمل جاهدا من أجل تطبيع هذا الالتزام في تقدم ملموس للبلدان الأعضاء، والأهم من ذلك، للأفراد العاديين الذين يعيشون من منتجات شجرة الزيتون.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك ماهو المسبب الرئيسي للإزدحام المروري؟