أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الخميس 14 فبراير 2019.

إيطاليا مع الشعب الليبي حسب كلام السفير الليبي في روما

روما – قال السفير الليبي لدى روما، عمر الترهوني، إن “إيطاليا لا تقف الى جانب (رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز) السرّاج أو مع (المشير خليفة) حفتر، بل مع الليبيين، تحاول مساعدة الشعب الليبي لايجاد حل للخروج من فوضى هذه السنوات. أنها صديقة للشعب الليبي”.

وتحدث السفير الترهوني في تصريحات لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء، الجمعة، عن دور ايطاليا في ليبيا، مؤكداً أن في طرابلس ليس هناك أي قلق من الحوار الذي بدء مع الجنرال خليفة حفتر.

وبهذا الصدد، قال الدبلوماسي الليبي، إن “حكومة كونتي أبلت حسنا في مؤتمر باليرمو، ونحن سعداء للغاية، وعندما زارنا رئيس الوزراء في طرابلس قبل عيد الميلاد، أعربنا له عن شكرنا”. ورأى أن “إيطاليا يجب أن تكون قادرة على التحدث مع الجميع، مع جميع الشخصيات التي تلعب دوراً في ليبيا”.

وتطرق الترهوني الى معاهدة الصداقة والتعاون التي وقعت عام 2008، قائلا إننا نعمل على إعادة تفعيلها، وقد أبدت الحكومة الإيطالية استعدادها، معترفا بأن “هناك بعض الصعوبات، فعلينا أن نشكل لجنة إيطالية ـ ليبية لتنفيذ جميع الالتزامات على جميع الأصعدة”.

وأوضح السفير أنه “فيما يتعلق بالقضايا المتعلقة بالهجرة والدفاع، فإن التعاون بين إيطاليا وليبيا قائم بالفعل”، في حين أن “العمل عالق من ناحية إنشاء الطريق الساحلية السريعة”، الممتدة من الحدود مع تونس إلى الحدود مع مصر.

أما بالنسبة لموقف فرنسا، الراعي للمشير حفتر، فقد أكد السفير الليبي أن حكومة الوفاق الوطني “ليست لديها مشكلة مع باريس، ففي طرابلس هناك سفير يعمل مع المجلس الرئاسي”. واختتم بالقول “نحن نتعاون مع الجميع في الولايات المتحدة، بريطانيا، إيطاليا، فرنسا، فلدينا تعاون ثنائي مع الجميع”.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

بعد ماتقدم رئيس مفوضية الإتحاد الأفريقي بدعوة إلى تنظيم مؤتمر دولي حول ليبيا برأيك ماهو الملف الأبرز الذي سيتم تداوله؟