أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأربعاء 15 مايو 2019.

الأمم المتحدة ترحب بإعادة فتح أكبر حقل نفطي في ليبيا

صورة ذات صلة

رحبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا يوم الاثنين بإعادة فتح أكبر حقل نفطي في البلاد بعد خسائر وصلت إلى 1.8 مليار دولار.

وقالت البعثة في إيجاز صحفي" نرحب بقرار المؤسسة الوطنية للنفط برفع حالة القوة القاهرة عن حقل الشرارة والعودة الفورية للإنتاج".

ودعت البعثة الأممية السلطات المحلية لتحصين المنشآت الوطنية وتأمين بيئة آمنة للعاملين فيها.

وأعلنت المؤسسة الوطنية للنفط قبل ساعات رفع حالة القوة القاهرة عن حقل الشرارة، بعد خروج المجموعة المسلّحة المسؤولة عن إغلاقه، والتي تسببت في خسائر في الانتاج قدرها 1.8 مليار دولار.

ويأتي إعادة تشغيل الحقل بعد اتفاق فائز السراج، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، مع رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله في اجتماع عقد في أبو ظبي نهاية فبراير الماضي، على رفع "القوة القاهرة" عن حقل الشرارة الأكبر في ليبيا.

ويواجه قطاع النفط في ليبيا صعوبات نتيجة عدم استقرار عمليات الإنتاج بسبب الإغلاقات المتكررة لحقول وموانئ نفطية على خلفية تهديدات أمنية أو إضرابات عمالية، تسببت في خسائر تخطت قيمتها 100 مليار دولار خلال الأعوام الماضية

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل توصيات لجنة الطوارئ التي اعتمدها السيد/ السراج تؤتي ثمارها في تخفيف أوزار الحرب على المواطنين في طرابلس؟