أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الثلاثاء 21 نوفمبر 2017.

دور الادارة المحلية في تحقيق التنمية الشاملة

نظم المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ 11/06/2014 ندوة بعنوان " نظام الإدارة المحلية ودورها في التنمية الشاملة " ، حيث أثرى الحاضرون محاور الندوة ، والتي تناولوا فيها أهمية دور المجالس البلدية المنتخبة في تأكيد مبدأ التنمية المستدامة كونها الأقرب من غيرها على فهم ومعرفة احتياجات المناطق على المستوى المحلي ، كذلك دور الإدارة المحلية في إنجاح مشاريع التنمية ، وأكدوا على ضرورة اختيار الأكفأ في جميع الإدارات المحلية والعمل على تطويرها ، وقد خلصت الندوة إلى عدد من التوصيات أهمها :

1ـ ضرورة اهتمام البلديات بتنمية القدرات البشرية والتركيز على تدريب العنصر البشري ، والذي به يتم تكوين أرض خصبة من الكفاءات والخبرات التي تحتاجها عملية التنمية .

2ـ تشجيع أصحاب الأنشطة الحرفية على المستوى المحلي ، ودعمهم والاهتمام بهم .

3ـ إيجاد وسيلة للتوافق بين أعضاء المجلس البلدي حول آلية تنفيذ المشاريع والمخططات التنموية وفق الأولوية والأهمية والحاجة والمردود .

4ـ الإشراف المباشر من أعضاء المجالس البلدية على شؤون الناس في نطاق بلدياتهم والإطلاع على أنشطتهم الإنتاجية والخدمية ودعمها .

5ـ تفعيل الدور الرقابي في المجالس البلدية ، والتركيز على المحاسبة الفورية لأي تقصير في الأداء أو شبهات الفساد .

6ـ أن يكون من أولويات المجالس البلدية إنشاء مكاتب للإحصاء ، وذلك لمعرفة عدد سكان البلدية ، وعدد الأجانب القاطنين في نطاقها ، ومعرفة عدد الأنشطة الاقتصادية والخدمية وجميع المرافق والمنشآت .

7ـ ضرورة التواصل المستمر لأعضاء المجلس البلدي مع الوزارات والجهات التنفيذية على مستوى الدولة فيما يخص سبل تنفيذ المشاريع التنموية الكبرى .

8ـ قيام المجالس البلدية بسلسلة من برامج التوعية المستمرة لقاطني البلديات حول أهمية المشاركة في التنمية والمحافظة على المنشآت والمشاريع ، وكذلك التوعية بضرورة الالتزام بالعمل .

9ـ وإرفاقاً ببرامج التوعية فإن العديد من أعضاء المجالس البلدية المنتخبين يحتاجون إلى برامج توعية وتبصير بمهامهم وحدود اختصاصاتهم ، وتقوم بهذه البرامج أما المفوضية العليا للانتخابات أو وزارة الثقافة والمجتمع المدني .

10ـ يجب إعطاء حيز مناسب لمنظمات المجتمع المدني على مستوى البلدية ، والتأكيد على أهمية دورها في تعزيز ثقافة المشاركة ، وترسيخ مفاهيم التنمية واستغلال قربها من المواطن في ذلك .

11ـ يجب أن تعمل جميع الإدارات المحلية داخل براح أمني جيد ، وذلك بالتنسيق مع الجهات المعنية حتى تستطيع إنجاز ما هو منوط بها دون تأخير .

12ـ يجب أن تسعي المجالس البلدية إلى التركيز على المشاريع التنموية التنافسية والتي تؤدي في نهاية المطاف إلى زيادة النمو الاقتصادي على مستوى الدولة .

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟