أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الإثنين 20 نوفمبر 2017.

مواطنون في بني وليد يحتجون على تخفيض قيمة السحب بالمصارف

Image result for ‫مواطنون في بني وليد يحتجون على تخفيض قيمة السحب بالمصارف‬‎

 بدأت مصارف «الجمهورية» في بني وليد وسوف الجين وتينيناي، توزيع السيولة النقدية لعملائها بعد وصولها من المصرف المركزي في طرابلس.

وقال مصدر مصرفي مسؤول بمصرف «الجمهورية» أمس الأحد، إن قيمة السحب للحساب الواحد، من كل مصرف، تبلغ 200 دينار.

وشكا عددٌ من المواطنين، معاناتهم التي يواجهونها نتيجة نقص السيولة وارتفاع الأسعار.

محمد عطية، رب أسرة وموظف، قال : «200 دينار لا تشترى حتى كراسات أو أقلامًا لأطفالي، وأقول لمديري المصارف؛ اتقوا الله في توزيع السيولة على المواطنين بحجة أن عدد الحسابات لا تكفي، مستغلين عدم معرفة المواطن البسيط بمثل هذه الأمور».

وتساءلت سالمة حمد، أرملة وأم لأربعة أطفال: «أين الجهات المسؤولة؟ أين المجلس المحلي؟ وأين الجهات الرسمية والرقابية؟ مش معقولة بعد ثلاثة شهور تعطونا 200 دينار، بالله شن بنشري بيهم بس. حسبي الله فيكم يا مديري المصارف». وتابعت حمد: «العام الدراسي على الأبواب، ومصاريف العيش مرتفعة.. لا أعرف ماذا أفعل؟!».

وناشد أكثر من مواطن بمدينة بني وليد، الإدارة العامة لمصرف ليبيا المركزي، رفع الحصة المخصصة لهم للسحب النقدي إلى 700 دينار على الأقل، أسوة بالمدن الأخرى التي يصل سقف السحب النقدي فيها إلى ذلك.

يشار إلى أن مصارف بني وليد تعاني نقصًا شديدًا في السيولة النقدية منذ عدة أشهر، ولم يرسل مصرف ليبيا المركزي أية قيمة مادية منذ عيد الأضحى.

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟