أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الإثنين 20 نوفمبر 2017.

مكتب الثقافة “غريان” يستضيف احتفالية “أنامل وإبداعات”

اختتمت منذ شهور الدورة الأولى من مسابقة “أنامل وإبداعات” التي أقامها وأشرف عليها مكتب ثقافة الطفل بالهيئة العامة للثقافة، وقد استضاف مكتب الثقافة في مدينة “غريان” أمس السبت احتفالية لتكريم الفائزين في هذه المسابقة، وكان عضو اللجنة التسييرية في الهيئة العامة للثقافة “محمد الهدار” أعلن انطلاق الحفل في كلمة ألقاها بالمناسبة هنأ فيها الفائزين وتمنى حظّا أوفر لكل المشاركين في الدورات القادمة.

ومن جهتها أشادت مدير مكتب ثقافة الطفل “حياة بن غارات” في كلمتها بروح المبادرة التي يتمتع بها مدراء وموظفي مكتب الثقافة “غريان”، وعرفت بالجائزة التي تم اعتمادها من قبل الهيئة تحت اسم “أنامل وابداعات”، وقد وصل عدد المشاركات في القصة القصيرة إلى “950” مشاركة من كل مدن ليبيا.

وفي الحفل قدّم أطفال مدرسة “القدس” لوحة استعراضية، وأيضا قُدّمت ورقة بحثية حول القصة القصيرة، تلا ذلك عرض مرئي بعنوان “ماذا تعرف عن ليبيا؟”، ثم قدّمت المشتركة “هند أبوكتيف” قصة قصيرة بعنوان “السعادة”، ليتم بعد ذلك تكريم المشاركين.

وحضر الحفل مدراء المكاتب الثقافية في كل من مسلاتة، الشقيقة، الخمس، قصر خيار، الحوامد، القلعة، نالوت، زلطن، وكل من مدير إدارة التخطيط والمشروعات، ومدير إدارة التنمية الثقافية ومدير إدارة الشؤون الإعلامية ومدير مكتب رئيس اللجنة التسيبرية بالهيئة العامة للثقافة، وكان في استقبال الحضور كل من مدير مكتب الثقافة غريان، ورئيس جامعة غريان، وعدد من المثقفين والإعلاميين والمهتمين بثقافة الطفل في المدينة، ونُقِل الحفل مباشرة عبر أثير راديو “غريان” وراديو “الرجبان”.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟