أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الثلاثاء 21 نوفمبر 2017.

مستشار السراج: ليبيا تخسر مليار دولار سنويا وغير قادرة على ادارة الاصول المالية

نتيجة بحث الصور عن الطاهر السني

اقر المستشار السياسي لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق  الطاهر السني ان الدولة الليبية تخسر مليار دولار سنويا مبينا ان البلاد تعاني ازمة سيولة تزداد تفاقما لانها غير قادرة على إدارة الأصول المالية كما انها في وضع غير مستقر

وأضاف خلال لقاء مع قناة دوتشيه فيله الألمانية ترجمته صحيفة المرصد الالكترونية ان الاقتصاد الليبي لا يعمل بشكل صحيح لان البلاد تعاني من الإنقسامات في المؤسسات السيادية.

ولفت السني الى ان ليبيا بلد منقسم مشيرا الى ان هذا الوضع مستمر منذ ست سنوات ولم يتم احراز أي تقدم.

وتابع: هذا الامر مسؤولية مشتركة سواء من الليبيين الذين لهم الأولوية، أو المجتمع الدولي الذي تَرَكَ ليبيا بعد عام 2011؛ وبعد أن كان منخرطا تماماً في الصراع سنة 2011 نفض يده من ليبيا فجأة، وظن أن الأمور سوف تسير بشكلٍ طبيعى.

وأضاف السني ان التدخل السلبي في ليبيا من أطراف اقليمية ودولية، والمنافسة بين تلك الدول على جعل ليبيا منطقة بديلة لخوض نزاعاتهم وتسوية حساباتهم على أراضيها، يمثل قضية مستعصية جلبت الكثير من المتاعب. وتابع لو كانوا رفعوا أيديهم عن ليبيا وتركونا نتعامل مع مشاكلنا بمفردنا، لكنا الآن في وضعٍ أفضل.

واقر السني بأن الشعب الليبي بات يتهم حكومة الوفاق غير المعتمة بالفشل مؤكدا ان وهذه هي تِركـة السنوات السبع الماضية مشيرا الى ان البلاد تحتاج ما بين 5 إلى 10 سنوات لكي تستقر.

ودعا السني الى اجراء انتخابات في ليبيا مستدركا انه ليس هناك ضمانات بأن يقبل  الجانب الخاسر نتائج تلك الانتخابات

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟