أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الخميس 23 نوفمبر 2017.

سلامة يلتقي السراج عشية احاطته لمجلس الامن بشأن خطة العمل المعلنة

سلامة يلتقي السراج عشية احاطة لمجلس الأمن بشأن خطة العمل المعلنة

طرابلس-روما- أعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا أن الممثل الخاص الأممي، غسان سلامة التقى أمس رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، قبل أيام قلائل من إحاطة الاول لمجلس الامن في 16 من الشهر الجاري.

ولم يتجاوز بعد الفرقاء السياسيون في اجتماعات بتونس الخلافات بشأن تعديل إتفاق الصخيرات، والذي يمثل الخطوة الأولى لخطة عمل سلامة التي تبناها مجلس الأمن وتهدف إلى إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية في ليبيا بحلول 20 أيلول/سبتمبر  2018.

وكانت لجنة الصياغة المشتركة التابعة لمجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة قد حددت في جولتها الثانية في تونس الشهر الماضي نقاط التوافق والاختلاف التي مازالت قائمة بين الطرفين.

وكانت عضو لجنة الحوار بمجلس النواب الليبي، سلطنة المسماري قد ذكرت نهاية الاسبوع الماضي إن رئيس المجلس وجه رسالة لرئيس لجنة الجوار وطلب منه الاستمرار في العمل والتواصل مع مجلس الدولة من اجل ايجاد الحلول للنقاط العالقة. كما أوضحت المسماري في تصريح خاص لوكالة (آكي) الايطالية للأنباء أن “الخلاف بيننا وبين مجلس الدولة هي النقاط التي لها علاقة بالمؤسسة العسكرية في المادة الثامنة بالاحكام الاضافية في اتفاق الصخيرات السياسي وصفة القائد الأعلى” للجيش.

وأضافت “هناك تواصل غير رسمي مع مجلس الدولة للنقاش حول النقاط الخلافية والوصول الي حلول حتي يتم تضمين هذه النقاط في جلسة اخيرة”، منوهة بأن هذا ما أكد عليه مبعوث الامم المتحدة غسان سلامة بألا رجوع لجلسات نقاش ثالثة في تونس دون اتفاق بين لجنتي مجلس الدولة ومجلس النواب”.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟